الزعيمة البورمية ستتوجه بخطاب الأسبوع المقبل حول أزمة الروهينغا

الزعيمة البورمية ستتوجه بخطاب الأسبوع المقبل حول أزمة الروهينغا
الزعيمة البورمية ستتوجه بخطاب الأسبوع المقبل حول أزمة الروهينغا

الزعيمة البورمية ستتوجه بخطاب الأسبوع المقبل حول أزمة الروهينغا

myanmar7

“القدس العربي” – وكالات:  تتوجه الزعيمة البورمية اونغ سان سو تشي، بخطاب إلى الأمة الأسبوع المقبل للمرة الأولى منذ اندلاع الأزمة في ولاية راخين منذ ثلاثة أسابيع،والتي أدت إلى نزوح حوالى 380 ألفاً من أقلية الروهينغا المسلمة الى بنغلادش.

وقال المتحدث باسم الحكومة البورمية زاو هتاي لصحافيين الاربعاء،”ستتحدث من أجل المصالحة الوطنية والسلام” في خطاب متلفز تلقيه في 19 ايلول/سبتمبر.

وبحسب آخر أرقام الأمم المتحدة الاربعاء، فإن أكثر من 379 ألفاً من الروهينغا لجأوا الى بنغلادش منذ نهاية آب/اغسطس هرباً من حملة القمع التي شنها الجيش البورمي اثر هجمات المتمردين الروهينغا في ولاية راخين.

وتتعرض اونغ سان سو تشي لسيل من الانتقادات الدولية بسبب صمتها حيال مصير هذه الأقلية المسلمة التي تفر بأعداد كبرى مجدداً من بورما.

ويصل اللاجئون الى بنغلادش منهكين وجائعين بعد أيام من السير تحت المطر. وتحاول السلطات المحلية والمنظمات الدولية جاهدة مواجهة هذه الأزمة الإنسانية.

لقراءة المقال بالكامل يرجى الضغط على زر اقرأ المزيد من المصدر ادناه.

اقرأ المزيد من المصدر

التعليقات