الحكم على زعيم الجماعة الأحمدية في الجزائر بـ 6 أشهر حبسا غير نافذة

الحكم على زعيم الجماعة الأحمدية في الجزائر بـ 6 أشهر حبسا غير نافذة
الحكم على زعيم الجماعة الأحمدية في الجزائر بـ 6 أشهر حبسا غير نافذة

الحكم على زعيم الجماعة الأحمدية في الجزائر بـ 6 أشهر حبسا غير نافذة

1

“القدس العربي”:

كشف المحامي صالح دبوز أنه تم اليوم الثلاثاء، الحكم على زعيم الجماعة الأحمدية في الجزائر محمد فالي بالسجن ستة أشهر حبس غير نافذة، بمستغان (غرب الجزائر).

وكتب صالح دبوز على صفحته الرسمية على الفيسبوك “تم الحكم اليوم على السيد محمد فالي رئيس الجماعة الإسلامية الأحمدية في الجزائر بستة أشهر حبس غير نافذة في الدرجة الأولى في محكمة عين تادلس بولاية مستغانم..وسيطلق سراحه بعدها، واعتقد انه سيطعن بالاستئناف في هذا الحكم”.

وكان زعيم الجماعة الأحمدية في الجزائر، اعتُقل في نهاية أغسطس/ آب في منزل أمه بمدينة عين الصفراء بولاية النعامة ( جنوب غربي الجزائر) بعد صدور مذكرة توقيف بحقه إثر إلى حكم غيابي سابق صدر عن المحكمة نفسها.

و تثير الطائفة الأحمدية جدلاً كبيرا في الجزائر و في بداية العام   أوقفت السلطات الجزائرية 7 أشخاص بتهمة “الترويج لفكر ديني يسمى الأحمدية” بالعاصمة، وذلك بعد سلسلة عمليات أمنية ضد أتباع هذه الطائفة بمختلف أنحاء البلاد.

وقال محمد عيسى وزير الشؤون الدينية الجزائري في أكتوبر/ تشرين ثانٍ 2016 إن وزارته “قررت مقاضاة أتباع هذه الطائفة”.

لقراءة المقال بالكامل يرجى الضغط على زر اقرأ المزيد من المصدر ادناه.

اقرأ المزيد من المصدر

التعليقات