الاحتلال الاسرائيلي يهدم مبنى سكني من طابقين في القدس الشرقية

الاحتلال الاسرائيلي يهدم مبنى سكني من طابقين في القدس الشرقية
الاحتلال الاسرائيلي يهدم مبنى سكني من طابقين في القدس الشرقية

الاحتلال الاسرائيلي يهدم مبنى سكني من طابقين في القدس الشرقية

thumbgen

“القدس العربي” – وكالات: هدمت البلدية الإسرائيلية في القدس، صباح الأربعاء، مبنى سكنياً، مكون من طابقيْن في حي رأس العامود في مدينة القدس الشرقية، بدعوى البناء غير المرخص.

وقال شهود عيان لوكالة الأناضول إن قوات من الشرطة الإسرائيلية ترافقها جرافة إسرائيلية وصلت صباح اليوم إلى حي رأس العامود، قبل أن تنفذ عملية الهدم.

وأضافوا إن المبنى مكون من شقتين سكنيتين، للشقيقين معتصم ومنتصر أبو فرحة .

ولفتوا إلى البلدية أنذرت العائلة الفلسطينية مؤخراً، بقرار الهدم بداعي البناء غير المرخص.

ويقول الفلسطينيون في القدس انهم يلجؤون الى البناء بدون تراخيص بسبب رفض البلدية الإسرائيلية منحهم تراخيص بناء إلا في حالات قليلة للغاية.

وصعّدت البلدية الإسرائيلية من عمليات هدم المنازل الفلسطينية في القدس الشرقية في العامين الماضيين.

وقال مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية التابع للأمم المتحدة “اوتشا” في تقرير أخير ارسل نسخة منه لوكالة الأناضول، إن البلدية هدمت 111 منزلاً في القدس الشرقية منذ بداية العام الجاري وحتى نهاية أغسطس/آب الماضي ما أدى إلى تهجير 179 فلسطينياً.

وأضاف إن البلدية الإسرائيلية هدمت 190 منزلاً في المدينة خلال العام الماضي 2016 ما أدى إلى تهجير 254 فلسطينياً.

وتقول مؤسسات حقوقية فلسطينية وإسرائيلية ودولية إن البلدية الإسرائيلية، تتعمد تقليل عدد رخص البناء الممنوحة للفلسطينيين في القدس الشرقية لتقليل أعدادهم.

وبالمقابل تغدق البلدية برخص البناء للمستوطنات الإسرائيلية المقامة على أراضي القدس الشرقية لزيادة أعداد المستوطنين.

لقراءة المقال بالكامل يرجى الضغط على زر اقرأ المزيد من المصدر ادناه.

اقرأ المزيد من المصدر

التعليقات